لتصلك آخر تدويناتنا ولنفيدك أكثر، إبق على تواصل معنا عبر قنواتنا​

5 فوائد لاستخدام التأمل في الدراسة

سبتمبر 10, 2019

5 فوائد لاستخدام التأمل أثناء الدراسة

بقلم: Ola Alnaameh

Share on facebook
Share

هل فكرت باستخدام التأمل أثناء الدراسة في البكالوريا؟

يبحث العديد من الطلاب عن بعض الممارسات الصحية التي تخفف من التوتر، تهدئ الأعصاب وتساعد على الاسترخاء.

التأمل بالنسبة للعقل هو كالطعام بالنسبة للمعدة، فهو السبيل للتهدئة أوقات الشدة وحل فعال لتحسين التركيز. 

فإذا كنت من الطلاب الذين يشعرون بالتعب والتوتر من الدراسة اليومية تابع قراءة هذا المقال، حيث نقدم لك 5 فوائد للتأمل وكيف يمكن أن توظفها بحياتك اليومية.

التأمل أثناء الدراسة يحسن التركيز والأداء الأكاديمي

من منا لايحسد الشخص المتفوق على تقدمه الدراسي من دون تكبّد عناء الكثير من الدراسة؟ 

جميعنا نحاول في كثير من الأحيان اتباع الجدول الزمني الذي يتبعه الشخص ذو الدرجات الأفضل ولكننا على عكسهم نفشل في تطبيق الجدول الزمني أو نفشل في تحقيق النتائج التي نسعى إليها. 

ولعل ما نفقده أو نختلف فيه هو القدرة على استيعاب ما نقرأه أو ندرسه.

إن الصفة والمهارة الأكثر أهمية والتي يقدمها لك التأمل هو أنه يحسن من قدرتك على التركيز؛ فقد أظهرت الدراسات أن الطلاب الذين يمارسون التأمل تحسن لديهم معدل الذكاء بشكل كبير وأصبحوا ينجزون مهامهم بنصف الوقت الذين كانوا يحتاجونه من قبل.

وفيما يلي نقدم لك واحد من التمارين الذي يمكن أن يساعدك في استخدام التأمل أثناء الدراسة ، وهو تمرين التركيز على الشهيق والزفير:

1- اذهب إلى مكان هادئ،

2- قم بالجلوس بوضعية مريحة،

3- ركز على شهيقك وخذ نفساً عميقاً يملأ الرئتين بالهواء،

4- أطلق الزفير ببطء،

5- كرر هذه الخطوات لمدة دقيقة كاملة،

6- حاول قدر المستطاع ألا تفكر بأي شيء سوى الشهيق والزفير، وإذا راودتك أفكار أخرى استبعدها وعد للتفكير بالشهيق والزفير.

التأمل أثناء الدراسة يساعد على الهدوء واكتساب الصبر 

يعتبر الصبر من أهم الصفات التي يمكن اكتسابها مع التأمل، والتي تتطلب الكثير من الوقت للوصول إليها. 

لغرس عادة الصبر تأكد من أنك لا تستجيب للاستفزاز بشكل سريع وكن مستمعاً جيداً، وذلك بتجنب المحادثات الغير ضرورية وتوفير الطاقة للأشياء المفيدة قراءة الكتب وحل الألغاز. 

قد يساعدك تمرين التنفس السابق للتحكم بالغضب.

يقلل التأمل من التوتر والقلق

الشخص القادر على الاسترخاء في المواقف الصعبة أو المواقف التي تبعث على التوتر هو الشخص الذي لن يقع فريسة للاكتئاب. 

أنت كطالب تواجه الكثير من من المواقف المجهدة ولذلك فإن ممارسة التأمل تعمل على تحسين كفاءة أدائك وعقلك، مما يجعلك أكثر ذكاءً وسرعة في التحليل والتفكير وحل المشكلات.

وأعتقد أن الجميع يتفق معي أن العقل القوي لايقع أبداً ضحية التفكير السلبي وإنما يكون مصدراً للتفكير الإيجابي. 

إذا كنت تشعر بالتوتر فيمكنك أداء تمرين التنفس لمدة 5 إلى 15 دقيقة أو الذهاب في نزهة قصيرة والاستمتاع بالطبيعة.

اقرأ أيضاً: 5 ممارسات لإنتاجية أعلى أثناء الدراسة

يحفز التأمل كل من الإبداع والابتكار

لا تقتصر فوائد التأمل على تحسين الأداء الدراسي للطلاب والحفاظ على هدوء الشخص، بل تمتد فوائده لتتجاوز تلك الضروريات المعتادة حيث يساعدك في استخدام الابتكار والإبداع لجعل العالم مكاناً أفضل للعيش. 

العقل البشري لاحدود له وخاصةً عندما يتعلق الأمر بالابتكار والإبداع، حيث يعمل التأمل على تسريع أداء الدماغ ومنحك إمكانيات لاحصر لها يمكن من خلالها تنفيذ فكرة صغيرة جداً قد تغير حياتك.

إن التأمل بأفكارك الخاصة يوسع أفق تفكيرك، يزيد من عمقها، يمنعك من تقييد تفكيرك، ويساعدك في التركيز فقط على مجموعة معينة من الأفكار، الأمر الذي يؤدي إلى النمو العقلي وزيادة استيعابك لأي موقف أوحادث، كما أن حفظ الأشياء سيصبح أسهل مع مرور الوقت. 

وبهذه الطريقة، يثبت التأمل نفسه على أنه أداة مثالية لتقديم إبداعك إلى العالم الواقعي.

أعجبك المقالة؟ انشرها وناقش بها الأصدقاء

Share on facebook
Share

هل تحب أن تناقش محرر المقال أو تسأله سؤالاً؟

Ola Alnaameh

Ola Alnaameh

أو اترك تعليقاً:

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *